المسار اللبناني: من واجب المسؤولين تقديم التنازلات، فلبنان ليس لطرف واحد، أو لطرفين، وهو ملكا للشعب اللبناني

وجّه رئيس حركة المسار اللبناني السيد نبيل الأيوبي تحية للمملكة العربية السعودية الصامدة التي لم تدخل في سجالات وردود حول قضية الإعلامي جمال الخاشقجي، بالرغم من الإستفزازات المتتالية وفبركة الإتهامات من مختلف الجهات الدولية، ومن مختلف المستويات التي تحاول النيل من المملكة كّ حسب مصالحه.

وأضاف الأيوبي، للمرة الألف، طالبنا بإعتماد الناي بالنفس عن القضايا الكبرى التي لا يجب أن يكون لأي كان في لبنان علاقة بها، فكيف بأمر يتعلق بمواطنمن حق دولته فقط الإهتمام بأمره، حيث تقوم عدة جهات لبنانية بتناول القضية على انها موكلة رسميا في التطاول على المملكة وإستهدافها بوابل من الحقد، في حين أن المملكة أعلنت وأكدت يوم الأحد السابع من تشرين الأول 2018، حرصها على سلامة مواطنيها أينما كانوا، ومتابعة السلطات السعودية المختصة بهذا الشأن لمعرفة الحقيقة كاملة.

 

وختم الأيوبي، على اللبنانيين أينما وجدوا الإحجام عن إستهداف الدول الأخرى، فكيف وهي المملكة التي لم تتوقف عن دعم لبنان والوقوف إلى جانبه في أحلك الظروف، ونرى بذور التطاول على إتفاق الطائف يسلك مسارا غير سليم عبر بعض ممن ينادون بإستعادة صلاحيات الرئيس وما إلى ذلك، فيما لا نرى صلاحيات ايضا لرئاسة مجلس الوزراء في ظل قرارات يتخذها مجلس الوزراء مجتمعا، ومن هنا على السياسيين المفترض أنه مسؤولين، البدء بتزليل العقبات وحلحلة المشاكل العالقة لتحسين الأداء السياسي، وبالتالي يعني أن من واجبهم تقديم التنازلات، فلبنان ليس لطرف واحد، أو لطرفين، وهو ملك للشعب اللبناني.

 

الإعلانات

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s