الأيوبي : على اللبنانيين إقتناص الفرصة المتاحة لعدم إنزلاق لبنان لحضن غير عربي

أعلن رئيس حرك المسار اللبناني نبيل الأيوبي أن بعض لبنانيي الهوية من أصحاب الإنتماء الإيراني حسب ما يدّعون، إعتادوا إتخاذ مواقف مناهضة للدول الشقيقة في سياق الحملات الهادفة للنيل من تلك الدول، وأكثر من ذلك، يشجّعوا ويشاركوا في الإعتداء عليها عسكريا وأمنيا، وهو أمر له تفسير واحد آحد، تنفيذ أوامر الأسياد، بناء لجدول عمليات لتدمير الدول العربية.

 

وأضاف، يبدو أن فرصة تقويض الدولة، والسعي لإنهيار الإقتصاد اللبناني في سبيل الهيمنة عليه وتسييره كولاية تابعة قد إنتفت، ولم تعد قائمة، في ظل العودة العربية إلى الساحة اللبنانية والتنبّه لما يحاك، وكالعادة، فإن الدول العربية الشقيقة وفي مقدمتها المملكة العربية السعودية، تتقدّم مجددا في دعم لبنان من خلال الوقوف إلى جانب الدولة اللبنانية، والسعي لإستنهاضه، فيما لا نرى مبادرات جدية من اللبنانيين لملاقاة الأشقاء العرب، ومن هنا، فإن إقتناص الفرصة مطلوب بشدّة، والتجاوب ضرورة وطنية، فلا يمكن للبنان ومعظم اللبنانيين إلا أن يكون لبنان عربيا.

 

وختم، دعونا مرارا وندعوا مجددا، أنه من اجل قيام دولة صحيحة،  يجب أن تطبق اللامركزية الإدارية، والنأي بالنفس، وفصل السلطات، وإنتاج قانون إنتخابي طبيعي، غير مذهبي، لا يأخذ بعين الإعتبار التوزيع الطائفي، فيتّجه باللبنانيين إلى إختيار الكفاءة والخطط والمشاريع، لا الولاء للطائفة، أو لزعماء الطوائف، فما المشكلة لو أن ثمانين بالمئة من النواب مسيحيين أو مسلمين وقدّموا وطوّروا البلاد نحو دولة القانون، وهو ما يطالب به كل اللبنانيين، أما بالنسبة للتهويلات المالية التي تقوم الحكومة بالتلويح بقرارات بعيدة عن المطلوب، فإن وقف الهدر كاف ليملأ الخزينة بالفائض.

الإعلانات

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s