الأيوبي: القضاء لن ينجح بالقضاء على الإرهاب طالما الأيددي السياسية والحزبية تتطاول عليه

أعلن رئيس حركة المسار اللبناني نبيل الأيوبي أن ما يتعرض له لبنان في مؤسساته واللبنانيون في مختلف نواحي حياتهم هو بسبب السعي الدائم لتقويض القضاء والقضاة، وتسّلط السلطة السياسية أو تشريعية أو تنفيذية على السلطة القضائية والإمعان بتقويضها من خلال عدم تطبيق مبدأ فصل السلطات، في الوقت الذي نرى فيه أنه حتى في نفس السلطة التنفيذية يتم إنتهاك القوانين وإمساك أحد الوزراء بأكثر من ثلاث وزارات على إعتبار أنه من وزّرهم.

 

وأشار الأيوبي إلى ان تقويض القضاء هدفه واضح المعالم ولا يختلف عن تقويض الدولة بشكل عام وإبتلاعها لصالح الدويلة، فالإستنسابية تجتاح الأحكام القضائية، وتعطيل بعض القضايا الوطنية والسياسية الخطيرة لا يزال يفرض من سلسلة الحروب السياسية والأمنية التي تهيمن وتمنع البلاد من التقدّم والتطوّر، ومن هنا تاتي مطالبتنا الدائمة بفصل السلطات وإحترام المناصب ولجم التعدّي من قبل من من يعمل على إقصاء العهد القوي بتقديم نفسه على أنه المخلّص.

 

وختم الأيوبي، إننا وفي هذا اليوم المبارك، عيد قوى الأمن الداخلي، نتقدّم بالتحية من الشهداء العسكريين والأمنيين الذين سقطوا من اجل هذا الوطن على مدى الثمانية والخمسين بعد المئة من عمر المديرية، كما نوجّه التحية لكافة الشهداء ومن مختلف المؤسسات الرسمية، أملين من العديد من السياسيين إحترام دماء الشهداء، والعمل على منع المؤامرات كالتي حصلت في طرابلس، فطرابلس عاشت الظلم طويلا كما كل لبنان، ولا يجب تحميلها صندوق البريد والرسائل المزيفة المشبوهة.

الإعلانات

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s